شريط الاخبار
وسائل الإعلام
<تشرين الأول 2019>
السبتالاحدالاثنينالثلاثاءالاربعاءالخميسالجمعة
2829301234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930311
2345678

   



الذكرى الخامسة على رحيل عبدالرحيم الشنتير
مرت خمس سنوات على هذا الرحيل...رحيل الوداع حاولت من خلال تلك السنوات أن الملم حزني العميق ..حاولت أن أعيد ترتيب حياتي كما لو كنت فيها...و كيف يا بوي والحياة تنبى على اساس وانت كنت أساس حياتي...كانت اول أنفاسي في حضنك...كنت الحكيم الذي يسهل الدرب أمامي...لم تكن مجرد أب بل كنت كيانا بذاته...ولكن وبكل صراحة انا لا اعلم كيف صمدت من بعدك ..كلامك كان كالنسيم المعطر بندى الياسمين ...وقلبك متاح للصغير قبل الكبير...كنت تسرع حين تسمع حي على الفلاح... وتوصينا بالصلاة...يا من كنت تدعو لي بالنجاح...لو تعلم يا بوي كم تطيب نفسي لمجرد ذكراك..وتدمع عيني حين أشتاق لرؤياك...عندما ودعتني و رحلت كنت اظن ان رحيلك كابوس و سأستيقظ منه...معتقدة بأني سأنسى طقوس العزاء...كل شي كان حي ما عداك....تمنيت الا يأتي بعدك صباح..كل ليل انتظر أن تعود وانا اعلم بأن هذا ضرب من الجنون...
فأنا حين افرح أشتاق لك ...عندما أحزن احن إليك...وعندما انكسر وأتألم ..وأخرى حين أحقق نجاح كنت دوما تدفعني إليه...لآخر العمر أشتاق إليك...
رحلت يا بوي بعد أن غرست فينا مبادئ ترتديها في برد الاغتراب...حروف في زمن أمية نحفظها عن ظهر قلب...و قطرات ندى في قلب صحراء قاحلة...
من يقرأ تلك السطور يظنني اني أبالغ في حزني ...لكن يا بوي اليتم موجع بكل تفاصيله..شعور الضياع والوحدة والوحشة...احساس لن يعرفه أحد إلا من تجرع ألمه بمقتضى الحال والمآل...
في خاطري الكثير و الكلمات لن توفيك حقك.. ذكراك دائما في بالي
و الشوق دائم لك..
 ما من علمتني ان لا أخشى من شي سوى رب العباد...ربي هب لوالدي الجنة و أكرمه بواسع رحمتك وغفرانك...و اكرمنا صبرا يفوق كل مفاهيم الصبر...

غاليتك..غفران عبدالرحيم الشنتير



Copyright © 2013
All right reserved